créer un blog
HAFEDH BEN JMAA

Description :






Blogs de même catégorie




previsions sur le plan national et international

توقعات 2016
على الصعيد الوطني و العالمي
بسم الله الرحمان الرحيم و صلى الله على سيدنا محمد و على آله و صحبه و سلم
أشهد أن لا إله إلا الله و أن محمدا رسول الله

يقول مسكويه :"الإنسان متطلع إلى الوقوف على كائنات الأمور و مستقبلاتها و مغيباتها، فهو بالطبع يتشوفها و يروم معرفتها على قدر إستطاعته و بحسب طاقته".
إن ممارستي لنشاط التنجيم الفلكي و فنون الإستشراف منذ سنوات و أبحاثي و مؤلفاتي العديدة، لن تمنعني من الإقرار بنسبة هته العلوم الفنون، و جميع إصاباتي في الأحكام مردها الخبرة المكتسبة خلال ما يقارب العقدين من الزمن، والصفاء الذهني لحظة الإستشراف، و ما توفيقي الا بالله.
و ككل سنة، ففي شهر ديسمبر تشرئب الأعناق إلى مكاتب المنجمين و الإطلاع على أعمدة الصحف، و مواقع الأنترنات للإطلاع على ما تحمله السنة القادمة سواء أكان الأمر على الصعيد الشخصي أو الوضع العالمي عامة.
إن سندات العرافة متعددة، فهناك من يستعمل الورق، و هناك من يستعمل علم الأرقام، و هناك من يعتمد الجداول الفلكية و دراسة حركة الكواكب و إتصلاتها و هناك من تأتيه ومضات روحانية...إلخ...
وأنا  عبر هذا المقال سأحاول إستشراف أهم الأحداث التي ستشهدها سنة 2016، بصرف النظر عن صحتها من عدمه.
ستدخل سنة 2016 على الساعة صفر من يوم الجمعة 01 جانفي، هذا طبعا إعتمادا على التقاويم الإفرنجية، و ذلك الساعة يحكمها كوكب زحل الذي لقبه القدامى كوكب النحس الأكبر،و بالتالي فالسنة ستكون نحسة بما تحمله الكلمة من معاني النحوسة إجمالا،  كما أن كوكب زحل يرمز إلى الزمن و الموت و القدر. فالسنة تبدو بدايتها صعبة، حيث أن مجموع الأرقام المكونة لسنة 2016 (6+1+0+2) تساوي الرقم 9، وهو أخر الأرقام، أي النهاية.
سنة 2016 ستكون سنة ثقيلة بأتم معنى الكلمة و سيطلق عليها سنة الموت و النهاية.
نعم، ستكون سنة منذرة بنهاية حكم، أو سقوط نظام.
سنة 2016 ستكون سنة حرب لكن حرب صامتة و معلنة في الآن نفسه و مركزة في رقعة معينة من الكرة    الأرضية و في الآن نفسه متفرقة. إنها سنة أحداث التغيير و التحول لأننا لو أخذنا طالع السنة الهجرية لقلنا أن السنة دخلت يوم الإربعاء 01 محرم 1437 و بالتالي ستنذر بفساد الزرع، و بالتالي فهي سنة صعبة جدا على الصعيد الفلاحي لكافة الأقطار العربية.
الحرب بمنطقة الخليج و الشرق الأوسط ستظل متشعبة و متداخلة بين الرايات الأربعة ( صفراء ـ سوداء ـ حمراء ـ مع إمكانية دخول اللون الأزرق واردة جدا لحسم الحرب).
كما أن مساحة جغرافية واسعة ستشهد دمارا لا مثيل له و ستحترق بالكامل، ستكون بالفعل مرتعة، و باختصار ستكون حرب مليئة بالمفاجآت التي ستذهل العالم بأسره.
إمكانية ظهور أطباق طائرة وكائنات فضائية.
شهر مارس و يوم 09 منه سيكونان من أصعب فترات السنة، يوم مظلم، أما شهر أوت و تحديدا المنتصف الثاني منه، سيقترن المريخ كوكب الحروب بزحل كوكب الموت، هذه الفترة ستكون حاسمة حيث ستشهد الحرب السورية ذروتها حيث تمتد على مثلث الرعب، لتنتقل في أواخر السنة إلى مكان آخر أما البلاد التونسية فستكون إجمالا محمية رغم الأعاصير و السنة ستشهد إستقالة وزير لاسباب صحية.  
بالمقابل أرى حدوث عمليات إرهابية بهولندا، و بلجيكيا، و إيطاليا و ستكون متزامنة.
لكن في المقابل فإن دخول السنة بيوم الجمعة الذي يسيره كوكب الزهرة سيجعل التفاؤل قائما رغم صعوبة الوضع حيث ستعم البسمة بعد الدموع و الأمل بعد الإنتكاسة رغم كل ما تم ذكره.
سنة 2016 ستكون سنة المعادلات الصعبة و سنة التضحيات، كما أن إمكانية إندلاع ثورة باحدى دول أمريكا اللاتينية وارد جدا، و ستكون شبيهة بثورات الربيع العربي.
كما أن إمكانية التوصل إلى اكتشاف دواء لمرض قد أعيى الأطباء وارد.
إن ما تم ذكره لا يعدو أن يكون إلا ٱستشراف لا غير و إمكانية الخطأ واردة و لو بنسبة ضئيلة، و الله أعلم منا جميعا بالصواب و إليه المآب و لا حول و لا قوة إلا بالله ..

BLOGGEZ ©2013 - Chenil des lavandes carnoux - craigslist search